News

حملة لجمع خراطيش الصيد المستنفذة في العاقورة فخري: مشروعنا متكامل ونعول على جيل الشباب لإنجاحه

نظمت مبادرة "عيش لبنان"، التي ينفذها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، حملة لجمع خراطيش الصيد المستنفذة في منطقة العاقورة – اللقلوق في قضاء جبيل، ومنطقة بحمدون في قضاء عاليه، بالشراكة مع "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" وجمعية "عيش حب لبنان"، وبدعم من سفيرة النوايا الحسنة لمبادرة "عيش لبنان" السيدة سعدى فخري، وذلك يوم السبت الواقع فيه 28 تموز 2018. استطاع قرابة 160متطوع ومتطوعة، بينهم موظفي "مجموعة فتال" وجمعيات كشفية، من جمع 45 كيساً كبيراً من خراطيش الصيد المستنفذة، التي يتركها هواة الصيد البري خلفهم، مما يسبب تلوث الطبيعة والمياه الجوفية والتربة. ويقوم المشروع بحفظ الكميات التي يتم جمعها تمهيداً لبدء أعمال التفريق النهائي للخرطوش بهدف إعادة تدوير البلاستيك والنحاس. 

 

وأعربت فخري عن سعادتها بدعم وتمويل المشروع، مشيرة إلى "ضرورة توعية الصيادين على هذه المسألة". وأعلنت أن "حملة جمع خراطيش الصيد مستمرة بفضل جهود مئات المتطوعين الذين نقدر عملهم". ولفتت فخري الى ضرورة تطبيق قانون الصيد البري الامر الذي يحد من المخالفات، وابرزها الصيد العشوائي الذي يصيب العديد من انواع الطيور النادرة والمهددة بالانقراض.  كما نوهت فخري بمبادرة طلاب جامعة سيدة اللويزة، الذي يعملون على تصنيع آلة لفرز خرطوش الصيد المستنفذ، وبذلك يكون المشروع قد ساهم في جانب مهم يحتاجه لبنان وهو دعم البحث العلمي، كما ان الجانب التربوي من المشروع مهم جداً، خصوصاً عندما يشارك الطلاب والكشافة في حملات جمع الخرطوش، لان ذلك يساعد على تعزيز التربية على حب البيئة والمحافظة عليها، وبذلك نحن نستثمر في المستقبل من خلال هؤلاء الشباب. وشاركت رئيسة "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" كلودين عون روكز في حملة جمع الخرطوش في العاقورة – اللقلوق. وقالت عون روكز أن هذه الحملة "تهدف إلى المساهمة في تطبيق التوجهات العالمية الرامية إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في غضون العام 2020، ومن ضمنها الهدف 15، وإلى تطبيق سياسة بيئية سليمة في لبنان". وذكرت بمشروع القانون الذي تقدمت به الهيئة إلى وزارة البيئة، والذي يرمي إلى "إلزام الصيادين بجمع خراطيش الصيد المستنفذة بعد استخدامها من قبلهم، وذلك رفعا للضرر البيئي والصحي الذي تتسبب به الخراطيش الفارغة". وأملت "أن يصار إلى إقرار هذا القانون في مجلس الوزراء ثم في مجلس النواب في أسرع وقت ممكن، لتجنب المزيد من الأضرار والكوارث البيئية في لبنان".

رئيس بلدية العاقورة منصور وهبي، اكد على أهمية هذه الحملة، شارحاً لمشروع الصيد المستدام في العاقورة الذي أطلقته البلدية بالتعاون مع "جمعية حماية الطبيعة في لبنان" و"مركز الشرق الأوسط للصيد المستدام"، حيث سيتم تخصيص حمى للصيد المسؤول على مساحة مليون متر مربع، بدل من الصيد العشوائي في كامل النطاق الإداري للبلدية.  آملا "أن تحتل العاقورة في المستقبل مكانا مميزا على الخريطة العالمية لمناطق الصيد".

وزار موقع جمع الخراطيش في اللقلوق ــ العاقورة، وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال، جبران باسيل. وفي تغريدة له على موقع تويتر وجه باسيل تحية لحملة جمع خراطيش الصيد  للحد من الأضرار، موضحاً أن خرطوش الصيد الذي يرمى سنوياً في الطبيعة يسبب حرائق، وتلوث المياه وضرر للزراعة والبيئة.

ويستهلك لبنان سنوياً ما يزيد عن 40 مليون خرطوشة صيد (15مليون خرطوشة تباع عن طريق التجارة غير النظامية )، وينتج عن هذه الكمية الكبيرة من الخرطوش قرابة 1680طن من الرصاص وقرابة 600 طن من البلاستيك والنحاس. وتبلغ فاتورة استيراد خرطوش الصيد 19.80مليون دولار سنوياً، في حين تبلغ اجمالي كميات الطيور التي يتم اصطيادها سنوياً في لبنان قرابة 2.6 مليون طير، بما فيها الطيور المحلقة والمهاجرة.

 

تهدف مبادرة "عيش لبنان" إلى حث اللبنانيين المقيمين في الخارج على المساهمة في تمويل مشاريع إنمائية في المناطق الأكثر فقرا في لبنان. ويجري التمويل عبر موقع http://www.livelebanon.org وعبر تطبيق LiveLebanon على الهواتف الذكية،  وقد أنجزت مبادرة "عيش لبنان" حتى اليوم 66 مشروعاً  و 15 نشاطاً تطوعياً  في مختلف المناطق من الشمال إلى الجنوب، البقاع، بيروت وجبل لبنان.

 

 

Live Lebanon’s initiatives would not be possible without your donation

support Live Lebanon

Donate Now
×